الإدارة العامة لمنح البحوث
أ إدارة الأولويات والبرامج
ب إدارة المتابعة العلمية
ج إدارة المتابعة المالية
د إدارة خدمات الباحثين
هـ إدارة المشاريع الوطنية

مقدمة:

تبنت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية منذ إنشائها عام 1397هـ تشجيع ودعم البحث العلمي كأحد أبرز وأهم أهدافها التي نصت عليه المادة الثالثة من نظامها الأساس والمتعلقة بدعم وتشجيع البحث العلمي للأغراض التطبيقية، ولتحقيق ذلك تم إنشاء الإدارة العامة لمنح البحوث لتعمل من خلال إداراتها الفرعية (إدارة الأولويات والبرامج، إدارة المتابعة العلمية للبحوث، إدارة المتابعة المالية للبحوث، إدارة المشاريع الوطنية وإدارة خدمات الباحثين) على تنفيذ المهام التي أوكلت إليها والتي تتمثل في دعم وتشجيع البحث العلمي لإيجاد وحلول للقضايا والمشاكل الوطنية بما يتناسب مع متطلبات التنمية في جميع القطاعات بالمملكة، مع تبني الخطط والنظم المناسبة لتحديد الأولويات البحثية بالتنسيق مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص والأفراد، وتحديد البحوث الجديرة بالدعم ومتابعة تنفيذها، والاستفادة من مخرجاتها بالوسائل المختلفة.


الهدف:

إعداد الخطط والدراسات المتعلقة بالبحوث ودعمها ومتابعة تنفيذها


المهام:

o الإشراف على الإدارات التابعة لها وتنسيق العمل بينها

oتحديد أولويات البحوث في برامج المنح البحثية دراسة المقترحات البحثية والتوصية بدعم المناسب منها ومتابعة تنفيذها

o نشر نتائج البحوث المنتهية بالتنسيق مع الإدارة المختصة

o متابعة أعمال اللجان الوطنية والاستشارية التي تدخل ضمن اختصاص الإدارة

o اقتراح البرامج لتطوير القوى البشرية وأساليب العمل بالإدارة بالتنسيق مع إدارة التطوير الإداري اقتراح تنظيم الأنشطة العلمية التي تدخل ضمن اختصاص الإدارة

o رفع تقارير دورية عن أنشطة الإدارة

o رفع مشروع ميزانية الإدارة السنوية



1. إدارة منح البحوث

تمثل الإدارة الركيزة الأساس في الدعم والتوجيه والإشراف على البحوث العلمية ضمن برامج المنح المختلفة، ومن المهام المناطة بالإدارة تحديد أولويات البحوث بالتعاون مع المؤسسات والجهات المختصة لاختيار ودعم مقترحات البحوث ومتابعة تنفيذها، ونشر النتائج النهائية للبحوث المدعمة، والإشراف على اللجان الوطنية الاستشارية، ومجاميع العمل التخصصية ذات العلاقة بعمل الإدارة، واقتراح وتطوير آليات العمل الخاص بدعم البحوث، ويتم تحقيق هذه المهام من خلال الإدارات الفرعية التالية:



أ) إدارة الأولويات والبرامج

تتولى إدارة الأولويات وبرامج البحوث التنسيق والتعاون مع مجاميع العمل التخصصية ومراكز البحوث العلمية والجهات الحكومية وقطاعات التنمية المختلفة في اقتراح أولويات البحوث، وصياغة أهدافها، والإعلان عنها. كما تتولى الإدارة استلام المقترحات البحثية ودراستها وتقويمها، والتوصية بقبول المقترحات البحثية المناسبة، ومتابعة أعمال مجاميع العمل التخصصية.



ب) إدارة المتابعة العلمية

تُشرف هذه الإدارة على متابعة تنفيذ العمل في المشاريع البحثية المدعمة، واقتراح أساليب وآليات للاستفادة من نتائجها في جميع القطاعات بالمملكة من خلال التقارير والإصدارات والنشرات واللقاءات العلمية والمؤتمرات وورش العمل وغيرها وفق المهام التالية:

1. المتابعة الفنية والعلمية للبحوث المدعمة.

2. تقديم الاستشارات الفنية والعلمية خلال سير العمل بالبحوث المدعمة.

3. اقتراح أساليب وطرق للاستفادة من نتائج البحوث المدعمة المنتهية.

4. اقتراح البرامج المناسبة لتطوير القوى البشرية بالإدارة.

5. إعداد التقارير الدورية المتعلقة بنشاط الإدارة.



ج) إدارةالمتابعة المالية

تتولى الإدارة إعداد ومتابعة ميزانية الإدارة كما تقوم بمتابعة المشاريع البحثية المدعمة، حيث تقوم بإعداد ومتابعة الصرف من الميزانية السنوية المعتمدة لكل بحث، وتأمين كافة الاحتياجات التي يتطلبها البحث بالتنسيق مع الإدارات المختلفة.



د) إدارة خدمات الباحثين

تقوم الإدارة بالتنسيق والرد على تساؤلات واستفسارات الباحثين و تعمل على بناء قواعد المعلومات الخاصة بأنشطة البحث العلمي ذات العلاقة بأعمال الإدارة وتطويرها وتحديثها، بالتنسيق مع الإدارة العامة للمعلومات ووحدة تقنية والإشراف على قاعدة البحوث السعودية "قبس"، كما تقوم الإدارة بإعداد الكتيبات والنشرات التعريفية ذات العلاقة بعمل الإدارة بالتنسيق مع الإدارة العامة ووحدة تقنية المعلومات للتوعية العلمية والنشر، وتشرف على حفظ الأوراق العلمية والتقارير النهائية للبحوث المدعمة وتوثيقها.



هـ) إدارةالمشاريع الوطنية

تقوم إدارة المشاريع الوطنية بتقديم خدمات بحثية وطنية للجهات الحكومية والخاصة بالطرق العلمية لإيجاد حلول للقضايا الوطنية ذات الطابع الاستمراري، وذلك لرفع مستوى المشاركة المجتمعية لضمان تقديم خدمات بحثية متميزة تحقق متطلبات الجهات المستفيدة، وتقوم الإدارة بالتنسيق والتعاون مع اللجان الوطنية الاستشارية ومجاميع العمل التخصصية ومراكز البحوث العلمية والجهات الحكومية وقطاعات التنمية المختلفة في اقتراح أولويات البحوث، وصياغة أهدافها، والإعلان عنها. كما تتولى الإدارة استلام المقترحات البحثية لجميع البرامج البحثية الوطنية ودراستها وتقويمها، والتوصية بقبول المقترحات البحثية المناسبة. وتتولى الإدارة الإشراف على عدد من اللجان الدائمة للبحوث الوطنية والتي تشمل البحوث الوطنية لسلامة المرور واللجنة الوطنية للتعليم واللجنة الوطنية لحمى الوادي المتصدع، حيث تقوم هذه اللجان بالإشراف على إجراء دراسات متخصصة تهدف إلى أيجاد الحلول المناسبة للمشاكل التي تواجه المملكة ضمن مجالاتها.


2. البرامج البحثية

تدعم الإدارة البحوث العلمية الأساسية في مجالات عدة كالطب والهندسة والزراعة وعلوم الأساس والعلوم الإنسانية والاجتماعية من خلال برامج المنح البحثية المختلفة.